12 / 10 / 2015

أوقاف المنطقة الجنوبية تستنكر جريمة قضاء الزبير

استنكر مديرية الوقف السني في المنطقة الجنوبية العمل الإجرامي والإرهابي الجبان الذي طال الأبرياء والأمنين في قضاء الزبير وقد جاء في الاستنكار من بصرة العطاء من بصرة الحب من بصرة التعايش والفداء من بصرة المحبة والوئام تقف البصرة اليوم بعلمائها ومشايخها ورموزها وقفة واحدة لتعلي كلمة الحق لتقول اننا ببالغ من الحزن والأسى نستنكر وبشدة العمل الإرهابي الإجرامي الداعشي الجبان الذي استهدف مدينة الزبير الذي أودى بحياة العشرات من الأبرياء بين شهيد وجريح عندما امتزجت دماء أهل البصرة الطاهرة الزكية من سنة وشيعة لتؤكد ان الإرهاب ليس له دين ولا انسانية ، وان الدماء الغالية التي سالت ستبقى تروي فينا روح الاخوة والتعايش التي عرف بها أهل البصرة الأصلاء .

ومن هنا توجه مديرية الوقف السني بكوادرها الدينية والإدارية كافة رسالة الى الارهاب الظالم والتكفير الأسود والى خفافيش الظلام الداعشي ألاَ اسلامي لن تنتصروا علينا ولن تبقى لكم باقية في بصرتنا ولا في بلدنا لأننا كالجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى .

ومن خلال تجمعنا المبارك ومن خلال الإعلام المرئي والمسموع نعلنها مدوية اننا سنبقى يدا واحدة وصفا واحدا الى جانب اخواننا من قواتنا الأمنية للذود عن بصرتنا وعن عراقنا .

حفظ الله العراق وأهله والرحمة والغفران لشهدائنا الأبرار والشفاء العاجل لجرحانا وأكد فضيلته خلال البيان على وحدة الشعب العراقي عموماً والبصري خصوصاً وان البصرة ستبقى رمزاً للتعايش السلمي بين جميع المكونات والايان وشوكة بوجه الارهاب والتكفير.




X أرشيف مطبوعات الديوان


مجلة الرسالة الاسلامية



مجلة عيون الديوان



مجلة بنت الاسلام



مجلة الامة الوسط



مجلة والذين معه