01 / 11 / 2016

إذاعة القرآن الكريم … برامج إنسانية ،ومشاريع كبيرة لنشر الوعي القرآني...

في بداياتها كانت تبث القرآن الكريم لعدد من القراء ، وبفضل العمل المستمر لكوادرها ، فضلا عن الدعم اللامحدود من المسؤولين في ديوان الوقف السني ، تطورت إذاعة القرآن الكريم على نحو ٍ سريع وبخطوات ثابتة ، لتصبح لها مكانة خاصة بين الاذعات على المستوى المحلي والدولي ؛

وذلك لما تعرضه من برامج متنوعة في  الترتيل، والتفسير، والفتاوى، وبرامج الأطفال والمرأة وذوي الاحتياجات الخاصة، والحياة الأسرية ، فضلا عن البرامج الانسانية التي لاقت اعجاباً وتفاعلاً كبيرين من المستمعين ، وغيرها من الموضوعات التي تهم المستمع المسلم في مختلف شؤونه وعباداته فضلاً عن  المسابقات القرآنية.

مجلة الرسالة الإسلامية أعدت تقريرا يسلط الضوء على أبرز برامج الإذاعة ومشاريعها الجديدة من خلال حوار مع مدير الإذاعة الدكتور عبد الرزاق الحربي ، و استطلعت المجلة اراء المواطنين عن أداء إذاعة القرآن الكريم    .

 

خطوات ثابتة

البداية كانت مع مدير إذاعة القرآن الكريم الدكتور عبد الرزاق الحربي الذي تحدث قائلا: (( منذ إنشاء إذاعة القرآن الكريم وهي تخطو بخطوات ثابتة وجادة نحو نشر الثقافة القرآنية وزرع الابتسامة على وجوه الناس وتعليمهم القرآن الكريم، والعمل على ايصال كتاب الله الى جميع شرائح المجتمع ، ومن هذا المنطلق تم العمل على برامج تحاكي المجتمع العراقي)) .

 

الأيادي الرحيمة

واضاف الدكتور الحربي: ((من ضمن البرامج التي لاقت قبولاً كبيراً  من المستمعين هو برنامج (الأيادي الرحيمة) وهو برنامج بث في شهر رمضان المبارك ولايزال مستمرا ، فكرته طرح قصص انسانية لجميع المواطنين ممن يعانون من أمراض ولا يملكون تكاليف العلاج؛ والهدف من هذا البرنامج هو أيصال اصوات المرضى من الفقراء الى ميسوري الحال)).

استنفرت كوادر إذاعة القرآن الكريم بالعمل على جمع أكبر قدر ممكن من الحالات المرضية وتسجيل عناوينهم وأرقام هواتفهم لتكون جاهزة عند طلب أهل الخير تلك  المعلومات لغرض تقديم المساعدة .

وأردف الحربي قائلا: ((هناك حالات مرضية تم طرحها في هذا البرنامج مثل شخص مصاب بمرض السرطان، والاخر يعاني من كسور يحتاج الى عمليات جراحية مكلفة للغاية بمجرد تم اذاعة تلك الحالات حتى أنهالت علينا الاتصالات من ميسوري الحال لتقديم المساعدة الى اصحاب تلك الحالات)) . لافتا الى ان برنامج (الأيادي الرحيمة) يبث يومي الاثنين والخميس في تمام الساعة (10) صباحا ويعاد عند الساعة (5) عصرا.

 

الإذاعة المرئية ؟

ومن أبرز مشاريع إذاعة القرآن الكريم وهو( الإذاعة المرئية) الموجهة الى شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة ، ويقول الدكتور الحربي : (( نحن نسعى الى جعل إذاعة القرآن الكريم إذاعة شاملة تخاطب الجميع لذلك عملنا على إنشاء الإذاعة المرئية على موقع اليوتيوب تخاطب شريحة (الصم والبكم) ))، مستطردا بالقول: تمت ترجمة عدد من البرامج الى لغة الاشارة ، ومن ضمن أبرز البرامج التي تمت ترجمتها احكام التلاوة والتفسير، وبعض المحاضرات التي تخص شهر رمضان المبارك على شكل أسئلة وأجوبة وصلت الى (90) سؤالاً أجاب عليها كبار العلماء والمشايخ.

 

برامج مخصصة لأطفال

تعد مرحلة الطفولة حجر الأساس التي تعتمد عليها المراحل اللاحقة من حياة الإنسان فهي من أهم المراحل العمرية، إذاعة القرآن الكريم اعدت برامج مخصصة للأطفال ذات طابع ديني، وتتضمن البرامج سيرة النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) وال بيته الاطهار واصحابه الكرام؛ والهدف من تلك البرامج هو صناعة جيل مثقف واعي يسهم في بناء البلد، حسب ما اكده الدكتور الحربي.

 

برامج شبابية

الشباب هم صمام الأمان ، وقوة للأوطان ، وهم عدة الأمم وثروتها وقادتها ، وهي من أكثر الشرائح استهدافا في الوقت الحاضر، لذلك اهتمت إذاعة القرآن الكريم بهذه الشريحة من خلال برامج تلبي متطلباتهم، ويقول مدير الإذاعة : (( هيأت كوادر إذاعة القرآن الكريم برامج خاصة في التفسير وأعراب القران الكريم، والسيرة ، والعقائد، فضلا عن المسابقات التي تقيمها الإذاعة للشباب ومن كلا الجنسين، واشكر هيئة ادارة واستثمار اموال الوقف السني  وخاصة مديرها الذي دعم المسابقات بتقديمه الجوائز القيمة للفائزين )).

 

فتح إذاعات جديدة

ويقول الحربي : (( إذاعات القرآن الكريم في المحافظات لها خصوصية في نوعية البرامج التي تلائم كل مجتمع ، فعلى سبيل المثال اذاعة كركوك تُبث بثلاث لغات وهي العربية والكردية والتركمانية، اما إذاعة البصرة لها برامج خاصة تحاكي الواقع البصري وهكذا  ، مشيرا إلى ان الإذاعات الموجودة في المحافظات مرتبطة فنيا بالمركز ، وايضا يتم تزويدها  بالختمات والبرامج الجديدة )) .

واكد الحربي على ان هناك مشروعاً يهدف إلى تمديد بث إذاعة القرآن الكريم إلى (24) ساعة بدلا من(18) ساعة ؛ ليكون القرآن الكريم حاضراً مع المستمعين في جميع الاوقات.

واسترسل قائلا : (( هناك اذاعات تضررت جراء العمليات العسكرية مثل إذاعة الموصل وهيت، ونحن نسعى مع رئيس الديوان الشيخ العلامة الدكتور عبد اللطيف الهميم وباقي المسؤولين على اعادتها إلى الخدمة))، مشيرا إلى ان هناك اعمالاً جادة في فتح إذاعات جديدة في محافظات بابل والديوانية والناصرية.

 

إيصال القراءة العراقية إلى العالم الإسلامي

وقال الدكتور عبد الرزاق : (( ان هذا المشروع كبير يهدف إلى ايصال القراءة العراقية إلى العالم الاسلامي  من خلال الاشتراك في المسابقات الدولية، ومن خلال العلاقات التي تحافظ عليها إذاعة القرآن الكريم مع الإذاعات المتخصصة في القرآن في  معظم الدول العربية والاسلامية وتبادل الختمات لأبرز القراء )) .

وأضاف : (( قمنا بتسجيل ختمة ( الحافظ خليل) على أقراص مدمجة وتم توزيع (000,10) عشرة الآف نسخة على حجاج بيت الله في موسم الحج))، ولفت الحربي ان هذا المشروع يحتاج إلى تنسيق عالي المستوى مع الجانب السعودي ؛ لانهم يمنعون توزيع أي شيء في موسم الحج ؛ وذلك لمنع أية وسيلة تروج لفكر معين)).

 

ثقة كبيرة

من جهته قال معاون مدير إذاعة القرآن الكريم الاستاذ اثير ساطع : (( تحضى إذاعة القرآن الكريم بثقة كبيرة من المستمعين والدليل على كلامي التفاعل الكبير بين الإذاعة وجمهورها في الحالات الانسانية التي تبثها الاذاعة وللاستجابة الكبيرة من الاطباء لتقديم يد العون إلى المرضى، فضلا عن البرامج الشبابية التي نالت اعجاب اعداد كبيرة من الشباب)).

 

أجواء إيمانية

عمر عبد الرحمن احد المستمعين لإذاعة القرآن الكريم قال : (( حينما اذهب إلى عملي في الصباح اسمع إذاعة القرآن الكريم وهي تبارك يومنا بآيات القرآن الكريم وأذكار الصباح، فضلا عن البرامج الارشادية والتوعوية التي تحتاجها العائلة العراقية)) .

اما الحاج عبد الغني الدليمي قال: (( استمع يوميا إلى إذاعة القرآن الكريم التي تبث لاشهر القراء العرب والعراقيين كالحافظ خليل اسماعيل وعبد الباسط عبد الصمد واسماء لقراء كبار، تأخذنا بعيدا عن الحروب والقتل والدماء فنعيش في نفحات وأجواء ايمانية ، وأسأل الله ان الموفقية والسداد لهذه الإذاعة المباركة والقائمين عليها)).

إلى ذلك قال الناشط المدني فالح الكرخي: (( ان إذاعة القرآن الكريم اسهمت من خلال البرامج الانسانية وخصوصاً برنامج ( الأيادي الرحيمة) في ايصال اصوات الحالات الانسانية إلى الجهات المختصة أو المتبرعين من ميسوري الحال ، واتمنى من باقي الإذعات ان تعمل على اعداد برامج ذات طابع انساني؛ وذلك لان الحروب المستمرة أدت إلى تزايد اعداد المعاقين والأرامل والأيتام والمرضى)).




X أرشيف مطبوعات الديوان


مجلة الرسالة الاسلامية



مجلة عيون الديوان



مجلة بنت الاسلام



مجلة الامة الوسط



مجلة والذين معه