ايات من القرأن الكريم

إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاء إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ

الآية رقم 80

من سورة النمل

03 / 03 / 2016

العبث بالطلاق

السؤال :

شخص تشاجر مع زوجته ومشادة كلاميه بينهما وهو في حالة غضب شديد وقال لزوجتة انتي طالق فما حكم الطلاق في هذه الحاله علما ان لديهم اولاد .

الجواب :

المشادة الكلامية ليست الغضب الذي تحدث عنه العلماء أن الطلاق لا يقع في حال حصوله، بل المشادة الكلامية من بدايات الغضب التي يجب على الرجل الرشيد الحذر من إيقاع الطلاق فيها لأن الغضب الذي يعذر صاحبه فيه هو الإغلاق كما سماه النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فقَالَ (لَا طَلَاقَ وَلَا عَتَاقَ فِي إِغْلَاقٍ) أخرجه ابن ماجه برقم 2046 ومسند أحمد،  برقم 26892 أي أنه يطبق عليه الغضب فلا يعلم ما يقول.

وكان عليك أن تتذكر أن بينك وبين هذه المرأة التي تتشاجر معها أولاد لا ينبغي تضييعهم، وعشرة عُمرٍ لا ينبغي التفريط فيها بسبب ساعة انفعال.

وكان عليك أن تتذكر أن الرجولة الحقة تستلزم الصبر على بعض المكاره في ساعات الانفعال.

أنصحك أن تذهب إلى أحد علماء الدين المعروفين في منطقتك أو تأتي إلى المجمع الفقهي العراقي في جامع أبي حنيفة للاستفسار أكثر عن الحالة.

الشيخ الدكتور عبد الستار عبد الجبار

عضو المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء

للدعوة والإفتاء

عضو المجلس العلمي المركزي




X أرشيف مطبوعات الديوان


مجلة الرسالة الاسلامية



مجلة عيون الديوان



مجلة بنت الاسلام



مجلة الامة الوسط



مجلة والذين معه