29 / 04 / 2013

حوار مع نائب رئيس لجنة الأوقاف البرلمانية

نائب رئيس لجنة الأوقاف البرلمانية

الشيخ عزير حافظ نزير

حوار : هادي الجبوري

تصوير : ثامر كريم

النائب: نفتخر بما شرعته وحققته اللجنة لدواوين الأوقاف               

النائب: الوقف السني يقوم بواجبه على أتم وجه وانجازاته ظاهرة على الساحة

النائب: على لجنة الفك والعزل الالتزام بما يقره القانون العراقي والاعتماد على الحجج الوقفية والوثائق في تثبيت أملاك الوقفين.

من أقصى الشمال ومن أعالي الجبال ابتدأ حياته، ومن هناك انطلقت مسيرته الدعوية والإرشادية في خدمة الدين الحنيف, ولد في قضاء حلبجة عام 1957 ودرس فيها الدراسة الاولية والمعهد الاسلامي بعدها أكمل كلية الشريعة في جامعة بغداد عام 1988 ، تلتها شهادة الماجستير والان طالب في مرحلة الدكتوراه في الجامعة الإسلامية ببيروت…إنه الشيخ عزيز حافظ نزير نائب رئيس لجنة الأوقاف والشؤون الدينية لمجلس النواب العراقي عن كتلة الاتحاد الإسلامي الكردستاني.

ما هو عمل لجنة الأوقاف البرلمانية وماذا قدمتم فيها؟

النائب/ عمل اللجنة كعمل سائر اللجان في مجلس النواب البالغ عددها(26) لجنةaziz nazir1, وهو تأدية الدور التشريعي والرقابي للقوانين ومراقبة الجهات التنفيذية. ونحن في لجنة الأوقاف نختص بأربع دوائر تنفيذية في الحكومة المركزية هي:(الوقف السني- الوقف الشيعي- الوقف المسيحي- هيئة الحج والعمرة) . وفي المدة التي مضت قدمنا جهدا متميزا، أهمها مشروع هيكلية تلك الدواوين وصوِّت عليها في مجلس النواب, وتم استحداث دوائر ومديريات مهمة فيها. ويكون مسؤولو تلك الدوائر بدرجة وزراء, ومعاونوهم بدرجة وكلاء وزراء. ومن أبرز ما نفخر به هو تأمين الامتيازات للائمة والخطباء الحاصلين على شهادات دراسات عليا نفس ما يحصل عليها أقرانهم في التعليم العالي والبحث العلمي. وكذلك حصول مدرسي المدارس الدينية على نفس امتيازات مدرّسي وزارة التربية….وكذلك تقوم اللجنة بمتابعة عمل المرشدين في هيئة الحج والعمرة وتحديد سعر كلفة الحاج العراقي. كما ونسهم في تسهيل مهمة الحاج والمعتمر ونسعى الى زيادة إعداد الحجاج في الموسم القادم.

كيف تتخذ القرارات في اللجنة؟

النائب/ نحن في اللجنة نعقد اجتماعات دورية وغالبا ما تكون اسبوعية ونتدارس فيها جدول الاعمال السابق واللاحق ونقرر ما سنعمله في الجلسات, وان اللجنة تتالف من اعضاء البرلمان في الكيانات والقوائم والتحالفات, فرئيسها السيد علي العلاق من التحالف الوطني, وأنا نائب اللجنة من الائتلاف الكردستاني ويوجد اعضاء من القائمة العراقية والقوائم والأقليات الاخرى. وفي النية عقد مؤتمر للأقليات الدينية والمذهبية؛ لنثبت للجميع أن العراق واحد وهو وطن للجميع يعيشون فيه متآلفين ومتآخين ولنفوت الفرصة لمن يريد ان يتربص بالعراق شراً, ونقول له ان العراق واحد من شماله الى جنوبه. ونحن في اللجنة بمثابة عراق مصغر فيها من مختلف المذاهب والطوائف والاديان.

كيف تنظرون إلى المدة التي كان يعمل بها الدكتور خالد سليمان الفهداوي (رحمه الله)

النائب/ كان الشهيد الفهداوي مثالاً للوسطية والاعتدال ومثالاً للعراقي الحقيقي, فقد كان رحمه الله حريصاً على خدمة الدين والوطن في كل أعماله وأفعاله وتحركاته, وكان يوصينا أن نكون وسطيين ومعتدلين. وكان حريصاً أيضاً على أن نبتعد عن المواقف التي لا يرضاها الإسلام… وهو شمعة اللجنة التي تنير دربها وتضيء طريقها. ومع شديد الأسف أن يد الإرهاب والعدوان قد وصلت إليه، وكان من المقرر أن أكون معه في نفس المكان  ونفس الموقف، لكن الله – تعالى- اختاره دون غيره ليكون شهيداً في قافلة الشهداء ونسأل الله – تعالى- أن يحشره مع النبيين والصديقيين والشهداء الصالحين… ونحن في اللجنة نفتخر به ولن ننساه أبداً ونتمنى من كل العراقيين ان يسيروا على ما كان عليه الفهداوي.

بصراحة كيف تقيّمون عمل الوقف السني وإنجازاته؟

النائب/ الوقف السني يقوم بواجبه على أتم وجه وإخلاص وانجازاته العمرانية والتربوية والمادية والمعنوية والفكرية ظاهرة على الساحة فضلاً عن دعمه المادي والمعنوي للأرامل والأيتام والفقراء. وهي معروضة ومعروفة ومبينة, وان رئيس الديوان الدكتور احمد عبد الغفور السامرائي ومعاونيه والموظفين (بلا شك) هم من أوصل هذه المؤسسة إلى ما هي عليه الان ومن شعورهم النابع في خدمة العلم والعلماء وبيوت الله والقائمين عليها. أما دور الوقف السني في الإقليم فقد وافق رئيس الديوان على فتح قسم من كلية الإمام الأعظم في كردستان وقدم التسهيلات اللازمة  لهذا المشروع.

ما دور اللجنة حول الأراضي والأملاك المتنازع عليها بين الوقفين السني والشيعي؟

النائب/ توجد لجنة مركزية تسمى بـ(لجنة الفك والعزل) وهي مؤلفة منaziz nazir2 عضوية مجلس رئاسة الوزراء والديوانين وغيرها من الدوائر ذات العلاقة… وبصراحة هناك تجاوزات وعدم التزام بما قررته اللجنة في البرلمان, ومع الأسف توجد خلافات وهناك إرباك وتسويف ووجهات نظر أعدها شبه طائفية تنتهي بفرض الاختلاف بين الوقفين ، لكن الجيد في الموضوع أن رؤوساء الديوانين متفهمين ولديهم حكمة ومعرفة بكيفية التعامل حول الموضوع. وعلى لجنة الفك والعزل أن تلتزم بما يقره القانون العراقي والاعتماد على الحج الوقفية والوثائق التي تثبت عائدية تلك العقارات والمراقد.

هل صدرت مواقف من اللجنة حول الإساءة للرسول الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم).

النائب / الإسلام كلهُ قدسية وعلى رأسه نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم) وزوجاته وآل بيته وأصحابه أجمعين (رضي الله عنهم). وكذلك الأديان الأخرى فهي لها قدسية أيضاً ومحترمة من قبل المسلمين. ونحن في اللجنة ندين ونستنكر أي إساءة تحصل ، وآخرها (الفلم المسيء) للرسول الأعظم، فقد أصدرنا بياناً وقرأتهُ بنفسي في قبة البرلمان, بعدها عقدنا مؤتمراً صحفياً وأرسلنا نسخاً منه للأمم المتحدة والمنظمات المدنية وحقوق الإنسان ومنظمة التعاون الإسلامي وجميع سفارات الدول في بغداد؛ ليعلم الجميع أن الرسول الكريم خط احمر, وأحدى أهم واجباتنا الدفاع عن عقيدة الدين الإسلامي الحنيف. أما التجاوز على أمهات المؤمنين زوجات النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) وآل بيته الطاهرين وأصحابه الكرام – فنحن نحزن حزناً شديداً لمثل تجاوزات كهذه ونقترح أن يكون هناك مشروع قانون لحماية الرموز والشخصيات الإسلامية, وإن شاء الله سيكون لهذا الموضوع اهمية في مشاريعنا المستقبلية.

تجسيد الشخصيات الدينية في العمل الفني، ما هو رأيك في هذه الظاهرة.

النائب/ شخصيات الأنبياء شيء محظور, وليس لأي أحد الحق أن يمثل دور نبي من الأنبياء؛ لأنهم معصومون, وهم فقط لهم هذه الميزة. أما الشخصيات الأخرى فلا ضير في تمثيلها وتجسيدها في العمل الفني، ولإيصال الرسالة ودور الشخصية والتي تصب في خدمة الإسلام والمسلمين.

ما دور جنابكم في خدمة الدين الاسلامي.

النائب/ منذ اكثر من (25) عاماً وأنا اعمل في جوانب الدعوة والإرشاد من خلال الخطب والمحاضرات واللقاءات الإعلامية, وتجولت في عدد من المدن والمحافظات العراقية, ولدي مؤلفات باللغة الكردية حول الموضوعات الدعوية والفقهية، وأولي اهتماماً خاصاً بشريحة الشباب الذين هم عماد الدين, ولدي مواقف ووقفات على اثرها تعرضت للاعتقال ومنعت من خطب الجمعة والان على الرغم من مسؤولياتي البرلمانية لم انس جمهوري الذي انتخبني بأكثر من (46000) صوت، وأتواصل معهم في المناسبات الدينية والجماهيرية, وكذلك من خلال وجودي في مكتب مجلس النواب/ فرع السليمانية. ونسأل الله (عزّ وجل) ان يوفق الجميع لخدمة الإسلام والمسلمين.

كلمة أخيرة للسيد النائب؟

النائب/ اسأل الله تعالى أن يحفظ العراق والعراقيين, ويبعد عنهم كل سوء ومكروه. وان يوفق كادر مجلة الرسالة الإسلامية في ما يقدموه. وبما فيه خير للمسلمين وديننا الحنيف. وان تكون حدودها مفتوحة مثل عنوانها, وان تشمل شرائح المجتمع العراقي كافة.




X أرشيف مطبوعات الديوان


مجلة الرسالة الاسلامية



مجلة عيون الديوان



مجلة بنت الاسلام



مجلة الامة الوسط



مجلة والذين معه