ايات من القرأن الكريم

لاَّ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن طَلَّقْتُمُ النِّسَاء مَا لَمْ تَمَسُّوهُنُّ أَوْ تَفْرِضُواْ لَهُنَّ فَرِيضَةً وَمَتِّعُوهُنَّ عَلَى الْمُوسِعِ قَدَرُهُ وَعَلَى الْمُقْتِرِ قَدْرُهُ مَتَاعاً بِالْمَعْرُوفِ حَقّاً عَلَى الْمُحْسِنِينَ

الآية رقم 236

من سورة البقرة

15 / 02 / 2018

حدود بر الوالدين

السؤال :

أنا رجل ما أتقاضاه من راتب لا يكفي لتحمل جميع أعباء الحياة، وأعيش ظروفا صعبة، ولي والدة تمتلك راتبًا وسكنًا وتطالبني بمبلغ من المال، بماذا تنصحني فضيلة الشيخ أن افعل مع أمي ولكم جزيل الشكر ؟

الجواب :

بر الوالدين ففرض عين على كل ولدٍ لوالديه لقطعية أدلتها التي منها }وَقَضَى رَبُّكَ أَلا تَعْبُدُوا إِلا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلا كَرِيمًا{ الإسراء23. فَقد قَرَنَ بِرّ الْوَالِدَيْنِ بِعِبَادَتِهِ وَتَوْحِيدِهِ وَأَمَرَ بِهِ كَمَا أَمَرَ بِهِمَا, وَكَفَى بِذَلِكَ دَلالَةٌ عَلَى تَعْظِيمِ حَقِّهِمَا وَوُجُوبِ بِرِّهِمَا وَالإِحْسَانِ إلَيْهِمَا.

ومن البر أن لا يَنْبَغِي للمسلم قْتلُ أَبَيه الْكَافر إذَا كَانَ في صف الأعداء مُحَارِبًا لِلْمُسْلِمِينَ، لِقَوْلِهِ Y }وَإِنْ جاهَداكَ عَلى أَنْ تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلا تُطِعْهُما وَصاحِبْهُما فِي الدُّنْيا مَعْرُوفاً{ لقمان12 فَأَمَرَ الله بِمُصَاحَبَتهمَا في حال المجاهدة على الشرك؛ بِالْمَعْرُوفِ وإن كان لا يطيعه.

وحق الأم مقدم على حق الأب لذا أنصحك بأن لا تصنع مشكلة مع أمك واذهب وتذلل لها لأنها بابك إلى الجنة، حاول بإقناعها، وتحنن لها؛ فكما لزوجك عليك حق فلها الحق إن كانت محتاجة.

أسأل الله أن يعينك على برها.

 

الشيخ الدكتور عبد الستار عبد الجبار

عضو الهيئة العليا للمجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والافتاء

نائب رئيس مجلس علماء العراق




X أرشيف مطبوعات الديوان


مجلة الرسالة الاسلامية



مجلة عيون الديوان



مجلة بنت الاسلام



مجلة الامة الوسط



مجلة والذين معه