07 / 11 / 2018

الدكتور الهميم يرعى صلحا عشائريا بين عشيرتي البو فراج والبو ذياب في مدينة الرمادي...

ضمن حملة المصالحة المجتمعة واشاعة السلم الأهلي …

رعى الشيخ العلامة الدكتور عبد اللطيف الهميم صلحا عشائريا في مدينة الرمادي بين عشيرتي البو فراج و البو ذياب ضمن حملة المصالحة المجتمعة واشاعة السلم الأهلي التي اطلقها ديوان الوقف السني ، اليوم الثلاثاء الموافق 6/11/2018 .

    

واسفر الصلح المجتمعي عن طي صفحة الماضي وتجاوز المشكلات بين العشيرتين والعمل على إشاعة روح التسامح ، وزيادة اللحمة الوطنية بين ابناء العشائر ، والوقوف صفا واحداً ضد أعداء العراق .

الى ذلك قال الدكتور الهميم : انا سعيد جدا بهذا اللقاء الذي يضم قامات كبيرة من شيوخ محافظة الأنبار في هذا المضيف العامر باهلة ، وفرحي يزداد اكثر حينما ارى الفرق بين الماضي واليوم ؛ فنحن اليوم افضل حالاً .

واضاف : لولا تضحيات ابناء الجيش العراقي والمؤسسة الأمنية ، لما كنا اليوم في هذا المكان فقد دفعوا ثمنا باهظا من دماء الشهداء من اجل كرامتنا وحريتنا ، لافتا الى دور المنظومة القبلية في الحفاظ على اللحمة الوطنية فهي المنظومة الوحيده التي ظلت بعيدة عن التطرّف والارهاب .

الى ذلك قال شيخ عشائر البو ذياب الشيخ حميد الشوكة : نرحب بالدكتور الهميم في احد مضايف الأنبار فهو ابن الأنبار وابن العراق ، مستطرداً بالقول : ” ان مبادرة الصلح المجتمعي التي يرعاها  ليست الاولى فقد سبقتها مبادرات في ديالى ويثرب وشمال بغداد وغيرها .

واضاف الشوكة ، ان الدكتور الهميم معروف بالمواقف الوطنية تجاه جميع ابناء العراق ونقدم له الشكر والعرفان على ما قام به من اجل وحدة العراق “.

بدوره اكد شيخ عشائر البو علي الجاسم الشيخ عنتر البديو ، ان هذه الجلسة سبقتها جلسات عدة من اجل راب الصدع بين العشائر وتجاوز المشكلات ، وإصلاح ذات البين وتوحيد الصف وارجاع المياه الى مجاريها ويرجع الفضل الى الدكتور الهميم في مساعدتنا لحل جميع المشكلات ، مقدما الشكر له على هذا الموقف الوطني .

هذا وحضر الصلح عدد كبير من شيوخ عموم محافظة الأنبار والقادة الآمنيين الذين باركوا هذا الصلح ، عادين هذا الموقف موقفاوطنيا يرفع اسم العراق عاليا فوق الطائفة والعشيرة والحزب وكل المسميات الاخرى .




X أرشيف مطبوعات الديوان


مجلة الرسالة الاسلامية



مجلة عيون الديوان



مجلة بنت الاسلام



مجلة الامة الوسط



مجلة والذين معه